مدينة الحوطة بين الماضي والحاضر
قبل 7 سنة, 11 شهر

عاصمة محافظة لحج الحوطة أوكما يطلق عليها المحروسه بالله وهي أحدى مديريات محافظة لحج بل تعد من أهم المديريات في المحافظة من حيث موقعها الجغرافي فهي تعد البوابه الرئيسيه للمدخل الى محافظة عدن وكذا من حيث الكثافه السكانيه كما تعد العاصمه السياسيه لمحافظة لحج وتقع مدينه الحوطه غرب مدينة عدن وهي جزء من الجنوب العربي وعلى بعد يقارب 25 كيلومترا  من عدن..

 قام الشيخ فضل بن على العبد لي السلاّمي عام (1145هجرية) بالأنتقال إليها مع أهله من قرية المجحفة وأقرها عاصمة للحج وعاصمه لملكه وكان فيها أحد عشر مسجدا وثلاثون بئر للشرب وأشهر مساجدها مسجد السيد عمر بن عبد الله بن حسين المساوي ومسجد الدولة ومسجد الشيخ حسين بن أحمد المساوي الذي يقع في حارة المساوي ومسجد راجح ومسجد بليل ومسجد قيضاء وتشتهر مدينة الحوطة إلى جانب مساجدها بأضرحتها حيث توجد فيها العديد من الأضرحه أهمها ضريح الصالح مزاحم بلجفار الذي تنسب إليه الحوطة وهو رجل صالح تقام لة زيارة سنويه من شهر رجب وتعتبر من أعظم المناسبات فالتجار ينتظرونها بفارغ الصبركموسم للخيرحيث تصل الوفود من كل صوب للزيارة في شهر رجب وتقام طقوس أشبة بتلك الطقوس التي تقيمها الآن في أفريقيا يتخللها المشي على النار وطقوس سحرية غربية لامجال هنا لشرحها.

أن قصر السلطان أبرز معالم الحوطة حالياً وهو قصر السلطان عبد الكريم بن على بن عبد الله العبدلي السلاّمي قام ببنائه سنة 1347 للهجرة ويقع إلى اليمين من ساحة السوق وهو عبارة عن قصر كبير بني بشكل حرف ال وامامه ساحة كبيرة تتوسطها نافورة وقد بني بطراز مبان الشرق الأقصى ويشابه أيضاً قصر السلطان عبد الكريم بن فضل الذي بناه في كريتر عدن.

أن مسجد او الجامع (عمر بن عبد الله المساوي) يعتبر من أهم مساجد مدينة الحوطة بناه السيد عمر بن عبد الله المساوي في عام (1083هجرية).....

ان مسجد الدولة الذي بناه السلطان أحمد بن فضل العبدلي السلاّمي وجدده أخوة محمد بن محسن السلامي عام 1292هجرية ويعتبر من أجمل المساجد في الحوطة وطابع بناءة متاُثره بمساجد الشرق الأقصى ودفن إلى جواره العديد من أمراء السلطنة (من أشهرهم المرحوم القمدان.

حوطة سفيان يقع ضريح الشيخ سفيان بن عبد الله في مدينة الحوطة ونسبت الحوطة إليه وتقام له زياره سنوية في 17 ربيع أول ويقال له اليمني والحصري وكان الشيخ سفيان بن عبد الله عالما متفهماً تتلمذ على يد عالم أسمة الشيخ شهاب الدين أبو العباس أحمد بن إبراهيم المر وني المغربي أما تاريخ وفاتة فغير معروف وتذكر بعض المصادر أنة عاش في القرن الثامن الهجري.

عندما نذكر مدينة الحوطه نذكر معها الحب والرومانسيه والشعر والأدب بمختلف تكويناته بما فيها الطرب الاصيل وكانت مدينه الحوطه عاصمه السلطنه اللحجيه او سلطنه العبدلي هكذا عرفناها كانت قبلة العشاق والمحبين ومنها صدح الفن اللحجي وعندما نذكر نذكر القمندان وكل الفنانين بعده ومنهم فيصل علوي وكانت الحوطه يزورها الملموك والرؤساء وكانت تفوح من شوارعها وائح الفل والكاذي وحوطه الثقافه والتراث والفن والعلم والياسمين والبساتين والبخور......

واليوم اصبح الحوطه عاصمه للفساد والنهب والتدمير وما وصل حالها اليوم لايسرعدو او صديق بسبب قيادة المحافظه والمنجزالوحيد في الحوطه كما نشاهده هو تكدس أكوام القمامات فيها بشكل كبيرومخيف في بعض الاحيان وحيث ان المارة والمتجول في شوارعها وأزقتها وحاراتها لايجد فيها مايسره نتيجة تراكم جميع حارتها بالقمامه التي باتت روائحها الكريهه تزكم الأنوف فضلا عن قيام البعض بالتخلص منها عن طريق أحراقها وبات التصاعد المستمر لأدخنتها ينذر بكارثه بيئيه وصحيه قد تطال المواطنين نتيجة استنشاقهم الهواء الملوث بتلك السموم ماقد يتسبب في أصابتهم بالعديد من الامراض المنتشره خاصه في الوضع البيئي المتدهور لمدينة الحوطة بلحج

أن الإهمال المتعمد في الجانب البيئي الناتج عن تعطل صندوق النظافة عن أداء مهامه و إزاء ما تعانيه هذه المديريه واهلها الطيبين على قلوبنا جميعاً والتي لم يلتفت إليها أحد وان الحوطه هي عاصمة لحج بوجه خاصز

من المؤسف ان ضعف قيادة المجلس المحلي والمجلس التنفيذي في المحافظه ومن عدم البحث عن المعالجات ووضع الحلول المناسبه حيث يبدو أن الصراع داخل القياده الحاكمه لمحافظه لحج وصل الأمر إلى صراع حول ميزانيه صندوق النظافه وحيث وصلت الاتهاتمات المتبادله بين القيادات الى السطح وتوقف العمل الانساني والبيئي حيث اصبح المجاري الطافحه من المجاري ظاهره في كل حارات واأزقة وشارعي الحوطه الوحيدين في العاصمه ايضا حيث بسببها انتشرت الأوبئه والامراض هذه المحافظة

نطالب المسؤولين في المحافظه ان يتحركوا بضوره عاجله إلى هذه الصورة المزرية حيث اننا لم نتصور يومآ من الايام ان يصل بالحوطه الى ما آلت اليه هل كان أحداً منا ان يتصور تلك المأساه البيئيه وبهذه الصورة التي أمام أعيننا وان الحسره تملآ عقلي وجوارحي فيما اصاب مدينة الحوطه مدينة العلم والتراث من حكام باعوا ضمائرهم من اجل منافع شخصيه وقبيله تجمعهم للحقد والدمار للحوطه واهلها الطيبين الذين نكنن لهم كل الاحترام والتقدير حيث تعلمنا على ايدي ابناء الحوطه من الاساتذه من الجنسنين ولم ننسى فضلهم علينا ابدآ .....

أيها المثقفين من امدينة الحوطة بين الماضي والحاضر

عاصمة محافظة لحج الحوطة او كما يطلق عليها المحروسه بالله وهي احدى مديريات محافظة لحج بل تعد من اهم المديريات في المحافظة من حيث موقعها الجغرافي فهي تعد البوابه الرئيسيه للمدخل الى محافظة عدن وكذا من حيث الكثافه السكانيه كما تعد العاصمه السياسيه لمحافظة لحج و تقع مدينه الحوطه غرب مدينة عدن وهي جزء من الجنوب العربي وعلى بعد ما يقارب 25 كيلومترا و قام الشيخ فضل بن على العبد لي السلاّمي عام (1145هجرية) بالانتقال إليها مع أهله من قرية المجحفة وأقرها عاصمة للحج وعاصمه لملكه وكان فيها أحد عشر مسجدا وثلاثون بئر للشرب وأشهر مساجدها مسجد السيد عمر بن عبد الله بن حسين المساوي ومسجد الدولة ومسجد الشيخ حسين بن أحمد المساوي الذي يقع في حارة المساوي ومسجد راجح ومسجد بليل ومسجد قيضاء وتشتهر مدينة الحوطة إلى جانب مساجدها بأضرحتها حيث توجد فيها العديد من الأضرحه أهمها ضريح الصالح مزاحم بلجفار الذي تنسب إليه الحوطة وهو رجل صالح تقام لة زيارة سنويه من شهر رجب وتعتبر من أعظم المناسبات فالتجار ينتظرونها بفارغ الصبر كموسم للخير حيث تصل الوفود من كل صوب للزيارة وعداً وأجلاً لقضاء الدين نيفا إلى صبيحة رجب وتقام طقوس أشبة بتلك الطقوس التي تقيمها الآن في أفريقيا يتخللها المشي على النار وطقوس سحرية غربية لامجال هنا لشرحها.

أن قصر السلطان أبرز معالم الحوطة حالياً وهو قصر السلطان عبد الكريم بن على بن عبد الله العبدلي السلاّمي قام ببنائه سنة 1347 للهجرة ويقع إلى اليمين من ساحة السوق وهو عبارة عن قصر كبير بني بشكل حرف ال وامامه ساحة كبيرة تتوسطها نافورة وقد بني بطراز مبان الشرق الأقصى ويشابه أيضاً قصر السلطان عبد الكريم بن فضل الذي بناه في كريتر عدن.

أن مسجد او الجامع (عمر بن عبد الله المساوي) يعتبر من أهم مساجد مدينة الحوطة بناه السيد عمر بن عبد الله المساوي في عام (1083هجرية).....

ان مسجد الدولة الذي بناه السلطان أحمد بن فضل العبدلي السلاّمي وجدده أخوة محمد بن محسن السلامي عام 1292هجرية ويعتبر من أجمل المساجد في الحوطة وطابع بناءة متاُثره بمساجد الشرق الأقصى ودفن إلى جواره العديد من أمراء السلطنة (من أشهرهم المرحوم القمدان.

حوطة سفيان يقع ضريح الشيخ سفيان بن عبد الله في مدينة الحوطة ونسبت الحوطة إليه وتقام له زياره سنوية في 17 ربيع أول ويقال له اليمني والحصري وكان الشيخ سفيان بن عبد الله عالما متفهماً تتلمذ على يد عالم أسمة الشيخ شهاب الدين أبو العباس أحمد بن إبراهيم المر وني المغربي أما تاريخ وفاتة فغير معروف وتذكر بعض المصادر أنة عاش في القرن الثامن الهجري.

عندما نذكر مدينة الحوطه نذكر معها الحب والرومانسيه والشعر والأدب بمختلف تكويناته بما فيها الطرب الاصيل وكانت مدينه الحوطه عاصمه السلطنه اللحجيه او سلطنه العبدلي هكذا عرفناها كانت قبلة العشاق والمحبين ومنها صدح الفن اللحجي وعندما نذكر نذكر القمندان وكل الفنانين بعده ومنهم فيصل علوي وكانت الحوطه يزورها الملموك والرؤساء وكانت تفوح من شوارعها وائح الفل والكاذي وحوطه الثقافه والتراث والفن والعلم والياسمين والبساتين والبخور......

واليوم اصبح الحوطه عاصمه للفساد والنهب والتدمير وما وصل حالها اليوم لايسر عو او صديق بسبب قيادة المحافظه والمنجز الوحيد في الحوطه كما نشاهده هو تكدس أكوام القمامات فيها بشكل كبير ومخيف في بعض الاحيان وحيث ان المارة والمتجول في شوارعها وأزقتها وحاراتها لايجد فيها مايسره نتيجة تراكم جميع حارتها بالقمامه التي باتت روائحها الكريهه تزكم الأنوف فضلا عن قيام البعض بالتخلص منها عن طريق أحراقها وبات التصاعد المستمر لأدخنتها ينذر بكارثه بيئيه وصحيه قد تطال المواطنين نتيجة استنشاقهم الهواء الملوث بتلك السموم ماقد يتسبب في أصابتهم بالعديد من الامراض المنتشره خاصه في الوضع البيئي المتدهور لمدينة الحوطة بلحج

ان الإهمال المتعمد في الجانب البيئي الناتج عن تعطل صندوق النظافة عن أداء مهامه و إزاء ما تعانيه هذه المديريه واهلها الطيبين على قلوبنا جميعاً والتي لم يلتفت إليها أحد وان الحوطه هي عاصمة لحج بوجه خاصز

من المؤسف ان ضعف قيادة المجلس المحلي والمجلس التنفيذي في المحافظه ومن عدم البحث عن المعالجات ووضع الحلول المناسبه حيث يبدو أن الصراع داخل القياده الحاكمه لمحافظه لحج وصل الأمر إلى صراع حول ميزانيه صندوق النظافه وحيث وصلت الاتهاتمات المتبادله بين القيادات الى السطح وتوقف العمل الانساني والبيئي حيث اصبح المجاري الطافحه من المجاري ظاهره في كل حارات وازقة وشارعي الحوطه الوحيدين في العاصمهايضا حيث بسببها انتشرت الاوبئه والامراض هذه المحافظة

نطالب المسؤولين في المحافظه ان يتحركوا بضوره عاجله إلى هذه الصورة المزرية حيث اننا لم نتصور يومآ من الايام ان يصل بالحوطه الى ما آلت اليه هل كان أحداً منا ان يتصور تلك المأساه البيئيه وبهذه الصورة التي أمام أعيننا وان الحسره تملآ عقلي وجوارحي فيما اصاب مدينة الحوطه والعلم والتراث من حكام باعوا ضمائرهم من اجل منافع شخصيه وقبيله تجمعهم للحقد والدمار للحوطه واهلها الطيبين الذين نن لهم كل الاحترام والتقدير حيث تعلمنا على ايدي ابناء الجوطه مان الاساتذه من الجنسنين ولم ننسى فضلهم علينا ابدآ .....

ايها المثقفين من ابناء الحوطه اولآ وأبناء محافظة لحج علينا الوقوف جنبآ الى جنب ولاندع الفاسدون ان يدمروا عاصمه التراث والفن والحب والحياه المدنيه وان لا لانترك الحوطه تنقل اليها المأسي والدمارأبناء الحوطه أولآ وأبناء محافظة لحج علينا الوقوف جنبآ الى جنب ولاندع الفاسدون ان يدمروا عاصمه التراث والفن والحب والحياه المدنيه وان لا نترك الحوطه تنقل اليها المأسي والدمار... 

عد إلى الأعلى

شارك تعليقات 2

إرسال إلى صديق

فيس بوك

تويتر

طباعة

حفظ كملف word

شارك برأيك
1
فاعيل خير
2014-12-15
حوطة لحج الغراء
انها الحوطة الصابرة بكل ما تحمله الكلمة من معاني فالحوطة لا تعاني فقط من طفح المجاري ولكنها تعاني من غياب الخدمات كافة ابتداءا بتوفير مياه الشرب وانهاءا بطفح المجاري وتحسين الطرقات ناهيك عن اقصاء لادوار ابناءها البسطاء خاصة الشباب بالاضافة الى تكديس ادوار العنصرية والجهوية في كافة مناحي الحياة ...
شارك برأيك
2
فاعل خير
2014-12-15
حوطة لحج الغراء
حوطة لحج دائما في مؤحرة المديريات المحيطة بها في كل شيى وهذا ظاهرا للعيان من خلال بؤس الحياة التي يعيشها الموطن وكانما كرسوا من يتولى زمام ادراتها من اجل الانتقام منها ومن مواطنيها ...اا
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص