اعتزال جماعي .!
قبل 5 سنة, 2 شهر

في حادثة غريبة وعجيبة تُعد الأولى من نوعها - طلبت إدارة أهلي صنعاء إقامة مهرجان اعتزال للنجمين الدوليين الرائعان الحارس معاذ عبدالخالق والمهاجم وهداف الكرة اليمنية علي النونو .. مهرجان اعتزال جماعي في الشهر القادم على غرار الأعراس الجماعية التي  تقام في بلادنا وما أكثرها !

الطلب هذا لاقى إستياءً واسعاً في الوسط الرياضي ومن اللاعبان نفسيهما كما أكد ذلك النجم على النونو عندما قال عيب على إدارة الأهلي أن تقول مثل هذا الكلام وقال ليس لأنني لا أحب زميلي ورفيق دربي معاذ عبدالخالق.. بلى أتمنى له كل خير ولكن لا يصح  أن تكون خاتمنتا  بهذه الطريقة و لا يليق  للإدارة  تقول مثل هذا الكلام وكأننا في عرس جماعي.!

وبالفعل وأنا أُويد كلام الخلوق علي النونو وأقول لا يليق أن تتحدث الإدارة الأهلاوية التي أمتدحناها كثيراً بأنها إدارة كفؤة و نموذجية و إنه لمن المعيب والمخزي  حقاً  أن يكون حديثها بهذا المنطق وأضيف فمثل هذا الكلام يثبت للقاصي والداني أن إدارة الإمبراطور الصنعاني هشة وغوغائية وعملها غير صالح البتة و لنا بالتخلي عن اللاعب محمد قشاش الذي دافع عن لون الأهلي ثم وجد نفسه بعد قرار لجنة المسابقات بشطبه من سجلات الاتحاد إلى الأبد ليتم تخفيف العقوبة لاحقاً إلى عامين مرمي تحت أنقاض مجزرة المعجلة خير دليل .!

وكمتابع رياضي ومحب للنجمين المبدعين معاذ والنونو .. أرى أن الأول الذي توقف عن اللعب منذ أكثر من عام لم يكن جاداً في طلب إقامة مهرجان إعتزاله .. صحيح هو أول من طالب بحفل اعتزالي لكنه لم يكن ملحاً ونشيطاً في متابعة إدارة ناديه فقد نام في العسل وصحى فجأة على تنافس محموم بين أثنان والفائز واحد..  وأنا هنا بالطبع لست ضد حامي عرين الشباك عبدالخالق ولكن لا بد أن نقول للمخطئ أنت على خطأ  يا هذا .. لا أن تدفعنا عاطفتنا إلى رمي الآخرين بالإتهامات زوراً وبهتاناً وتحويل وتأويل القضية إلى قضية مناطقية أو عنصرية أو ماشابة ذلك وأأسف أن تكون مثل هذه الإتهامات صادره من صحافيون مخضرمون نكن لهم ولأقلامهم كل الحب والإحترام والتقدير ;

وأعود  لطلب مهرجان اعتزال الزئبق اليماني الهداف النونو .. الذي أنهى مسيرته الكروية بشكل رائع  تمثل بإحرازه مع ناديه كأس السوبر بداية تدشين الموسم الكروي الجاري ومن ثم تم تعيينه مساعداً لمدرب الفريق الأول للسوري محمد ختام وفريقه الآن في صدارة دوري النخبة و أتجه الأيام الماضية إلى قطر لتسليم دعوة لنجوم قطر لحضور مهرجان اعتزاله لكنه هو الآخير تفاجأ بطلب الإدارة ذلك الطلب الغريب والعجيب بإقامة مهرجان اعتزال ثنائي له و للحارس الفذ معاذ .

لذا أتمنى من النجم النونو وأنا على ثقة بأن الكبير سيظل كبيراً وحتى لا تختل موازين فريقه في مسابقة الدوري بتأخير مهرجان توديعه للملاعب إلى نهاية الموسم الحالي وإقامة مهرجان توديع أسد الشباك معاذ عبدالخالق الأسابيع القادمة .. و أقول له التأخير فيه خير ولتكن خاتمتك مسكاً .. بطولات وأنت لاعباً وبطولة وأنت مساعداً .. نأمل ذلك.