شريط الأخبار
اتحاد عن بُعد!!
قبل 4 سنة, 26 يوم

قبل عام عارضتُ قرار اتحاد كرة القدم بنقل مباريات منتخباتنا الوطنية إلى دولة قطر كملعب محايد ، كون مسؤولي قطر يعيبهم سوء المعاملة وتشديدَّ الإجراءات في مطار الدوحة ضد اليمنيين والأمثلة كثيرة وأيضاً قلة تواجد الجمهور اليمني هناك وكنا قد طالبنا اتحادنا الكروي حينئذٍ بتسمية ملعب الرياض كملعب محايد وذلك لقرب العاصمة الرياض من بلادنا وحضور الجمهور اليمني بكثافة عندما يكون منتخبنا الوطني طرفاً في المباريات التي يلعبها هناك.. ولعل خليجي 22 ليس بعيدا عنَّا ولكن الاتحاد أصرّ على قراره ..

قلنا لا بأس وما يهمنا كرياضيين هو استمرار عمل الاتحاد والمشاركات الخارجية إلى حين تستقر الأوضاع ورفع الحظر الدولي المفروض على بلادنا منذ 2011م ..

لكن الغريب والعجيب الذي لا يخطر على البال أن الرئيس أحمد العيسي،

الغائب أصلاً عن مبنى اتحاد الكرة بالجراف منذ سبتمبر 2014م سيلتحق هو الآخر بالمنتخب الوطني وأتخذ مدينة خليجية آخرى للإقامة فيها ،، بل و المثير للدهشة هو سفر الأمين العام حميد شيباني إلى قطر ومنها فتح له مكتباً هناك لإدارة شؤون الكرة اليمنية من ( الدوحة ) وبالتالي بات الاتحاد اليمني لكرة القدم أول اتحاد كروي في العالم يدير شؤون اللعبة من دولة آخرى - اتحاد عن ( بُعد ).!

وأما بقية مسؤولي والعاملين في الاتحاد فحدث ولا حرج فالنائب الأول لرئيس الاتحاد من عشاق السفر واغتنام الخمس الفوائد فلا يداوم في مبنى الاتحاد وغائب عنه منذ أسابيع و بعض العاملين يتغيبون عن أداء عملهم .. حتى أصبح مبنى الاتحاد الجميل بالجراف أشبه ببيت مهجور خاوٍ على عروشه.

أعلم مسبقاً أن مسؤولي الاتحاد سيتحججون بسوء الأوضاع الأمنية وهو عذر أقبح من ذنب ..

أقول : كان بالإمكان نقل مقر الاتحاد إلى أي نادٍ رياضي .. مثلاً إلى نادي أهلي أو وحدة صنعاء اللذان يقعان وسط العاصمة أو نقله إلى محافظة إب الآمنة .

إذاً كيف نطالب منتخبنا الوطني بالفوز وقيادة الاتحاد غائبة ومشتتة وبعيدة كل البُــعد عن لاعبي المنتخب الوطني ؟!

أجزم أن اتحادنا الموقر أدمن العمل الهوشلي والعشوائي وأصبحت سمة دائمة لا يستطيع مفارقتها أبداً..

وقبل الختام أطالب أمين اتحاد عن بُعد أن يستأجر قطعة أرض بقطر وينقل الأندية اليمنية واللاعبين والمدربين والحكام وإقامة المسابقات الرياضية هناك ..

ومع غرائب اتحاد كرة القدم اليمني مش حتقدر تغمض عينيك !