منحة الملك سلمان وبشرى السفير السعودي
قبل 1 شهر, 15 يوم

البشرى التي زفها لليمنيين السفير السعودي لدى اليمن الأستاذ محمد آل جابر ، مبشراً بصدور توجيهات ملك المملكة العربية السعودية الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، بتقديم منحة لليمن تتمثل بشراء وقود لمحطة الكهرباء بقيمة 60 ستون مليون دولار شهرياً ، مما سيجعل الكهرباء مستمرة على مدار الساعة في المناطق المحررة ويخفف المعاناة على الشعب اليمني خاصةً الذين يعيشون في المناطق الحارة والذي يسبب لهم انقطاع الكهرباء معاناة شديدة.

هذه المنحة المقدمة من المملكة الشقيقة ، كان لها أثر واضح في نفوس اليمنيين ، الذين استشعروا حب المملكة لهم ومعايشتها لأوضاعهم واحساسها بمعاناتهم  ، وقدروا تعاون  الاشقاء المستمر والدائم معهم في جميع الجوانب ومختلف المجالات ، وذلك بما يؤدي لتحرير اليمن تحريراً تاماً ، وتعزيز وجود الدولة وجود كاملاً ، ودحر المشروع الإيراني وميليشياته التي كانت سبباً فيما حصل للشعب اليمني من معاناة ومأساة.

ايضاً تحدث سعادة السفير السعودي ، ان هذه المنحة تساهم في دعم العملة اليمنية واستقرار سعر الريال ، وهو ما يعني انها تدعم اليمن اقتصادياً ، وهذا معروف وواضح ، حيث ان دعم المملكة للكهرباء بستين مليون دولار شهرياً ، اجمالي المبلغ في السنة يكون سبعمائة وعشرون مليون دولار ، وهو ما يعني ثلثي مليار دولار او ثلاثة ارباع مليار دولار التي كانت تصرفها من قبل  الحكومة اليمنية الشرعية على الكهرباء ، اصبحت اليوم توفر هذا المبلغ داخل البنك المركزي وهو ما سيؤدي لدعم العملة وتوقيف تدهور وتراجع الريال اليمني.

على العموم نشكر الاشقاء في المملكة على هذه المنحة ، ونتمنى ان تقوم الحكومة الشرعية بالعمل على عدة اصلاحات وانشاء عدة مشاريع تدر الدخل والموارد  بما يحقق الدعم الاقتصادي لليمن في مختلف المجالات.