ما هي قصة المنشقين عن الشرعية وعودتهم للحوثي ؟
قبل 23 يوم, 22 ساعة

 بعد ان احتفلت ميليشيات الحوثي وملئت الدنيا ضجيجاً حول عودة المدعو الشيخ القدمة احد ابناء وصاب من مناطق الشرعية نحو مناطق الانقلاب ليعلن تأييده للحوثي زاعماً انه قد كان مع الشرعية وعرضت عدة مناصب ولكنه فضل العودة والوقوف مع الانقلاب.

ها هي ميليشيات الحوثي تتبجح بإعلامها حول عودة مجند يدعى الشرجبي كان يعمل في قيادة اركان الشرعية ولكنه ترك الشرعية وفضل العودة لصفوف الانقلاب .

الحقيقة تتضح الآن ان ميليشيات الحوثي كانت قد ارسلت عدة اشخاص لاختراق الشرعية ويعملون لصالح الميليشيات ولكنهم فشلوا مما جعلهم يعودوا خائبين فاشلين خائفين ان ينفضحوا وينكشف أمرهم.

الامر الثاني ان ميليشيات الحوثي ارسلت هؤلاء الاشخاص لكي تستخدمهم كورقة عندما تعلن عن عودتهم لصفوفها وترك الشرعية محاولةً ان تحسن وجه القبيح امام الرأي العام وترفع معنويات اتباعها المنهارة وتُوجد مادة دسمة لإعلامها المزيف .

بالله عليكم كيف  تتشدق ميليشيات الحوثي في إعلامها حول عودة شيخ من وصاب وجندي من عنس إلى صفوفها ، بينما الشرعية ينضم لصفوفها كل يوم المئات والآلاف من الجنود والمشائخ والشخصيات المثقفة وغيرها ..... فما هو وزن هذا الشيخ والجندي الذين عادوا لصف الحوثي مقابل اولئك الجموع الغفيرة التي تتجه كل يوم نحو الشرعية مؤيدين الدولة ومتجهين نحو الدفاع عن الجمهورية ومحاربة الحوثي وميليشياته ...أليس هذا يدل على سخافة الحوثي عندما يتكلم إعلامه بمواضيع كهذه ؟!