رحيل الاب فاجعة لا تحتمل!!
قبل 25 يوم, 3 ساعة

رحيل الاب فاجعة لا تحتمل!!
بقلم ياسر عرفات مدابش
ابي طيفك لا يفارقني وفي دعائي وحديثي انت صدى كلماتي وندائي فانت منبع الحنين ابي كل الحب.

كل الفرح فقدانة معناه الموت على قيد الحياة وهاهي الذكرى الثانية تمر علينا وعلى اخوتي ووالدتي ولازلنا نشعر بالوحشة فقد كنت الجدار الذي نستند اليه وكنت الامان والسكينة وحين نتحدث عنك يهتز كل شي داخلنا ويقشعر جسدي بكل ألم وحزن ابي الحبيب يا صاحب القلب الكبير ويا تاج زماني ويا صدر الحنان نتقطع شوقا لكلمة منك لضحكتك لحضنك ورغم ذالك قررنا ان نتسلم الموقع ونحافظ عليه في غيابك .
لنستمد القوة منك فمنحنا المدد يا ابي فنحن في الارض وانت في السماء نحتاج الى دعمك واللهم ارزق امي واخوتي الصبر اللهم ارحم ابي واغفر له اجعل قبرة روضه من رياض الجنة فقد كان يارب مصدر السعادة والحنية والطيبة اتمنى ان يرجع لي ولو ليوم واحد اليوم عرفت كيف اليتم وكم هي الفاجعة والوحشة بفقدان الاب.
ربي اعني فاني لا زلت صغيرا وتربيت في كنف ابي واتكلت عليه بكل صغيرة وكبيرة وها انا اليوم ابدا مشوار المسؤولية كي اغطي الفراغ الاسري الذي تركه ولن استغني من نصيحة او مشورة من اصدقاء ابي الأوفياء وما شاء الله فهم كثر..الرب يوفقني ولا تخيبو بدعواتكم ونصحكم ومهما وصفت ابي سا اعجز عن ذكر صفاتة ومحاسنة لكن لااقول الا ما يرضي ربنا ان لله وان الية راجعون اللة يرحمك يا ابي ويسامحك ويجعل مثواك الجنة .