قوات الجيش الوطني تحرر قرى جديدة في صعدة
قبل 2 شهر, 17 يوم
2018-08-29ظ… الساعة 17:00

التغيير- صنعاء:

 تواصل قوات الجيش الوطني تقدمها في جبهات محافظة صعدة المختلفة، وسط معارك ضارية تتكبد فيها مليشيا الحوثي الانقلابية خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

وذكر مصدر ميداني لـ “سبتمبر نت” أن قوات الجيش تمكنت خلال تلك المعارك من تحرير عدد من القرى والمناطق، في ثلاث مديريات هي الظاهر، وبكيل المير، ورازح.

وأكد المصدر ان قرى ( الصافية، الجريب، وسوق العلى، والمربح، القوفعي، مسه، جراري، النظرة ،المجرم، ام دحيم ،كفات جعوان، الغيفل،الصيخابة، النكارة) قد تم تحريريها من قبضة تلك المليشيا الكهنوتية.

وأوضح المصدر ان مقاتلات التحالف العربي، ساندت قوات الجيش الوطني أثناء المعارك، وقصفت مواقع المليشيا الانقلابية وتعزيزاتها، وكبدتها عشرات القتلى والجرحى في صفوفها.

ولفت المصدر الى أن قوات الجيش استعادت كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة المتنوعة، من قبضة المليشيا الانقلابية، كميات الأدوية والمستلزمات الطبية.

ولفت الى أن أبطال الجيش الوطني، افشلوا عدد من محاولات المليشيا للتسلل الى المواقع المحررة في منطقة مران، وكبدوها قتلى وجرحى في صفوفها، مؤكدا أن لواء العروبة فرضت السيطرة على ميمنة مران وصولا إلى مشارف حجة.

وثمن قائد اللواء الثالث العروبة اللواء عبدالكريم السدعي، دور مقاتلات التحالف العربي، الذي تلعب دورة كبير في مساندة قوات الجيش في عملياته العسكرية، معبرا عن شكره لمشائخ وأبناء محافظة صعدة الشرفاء المساندين للجيش في معركته المصيرية لاستعادة الدولة من قبضة المليشيا الحوثية المدعومة من إيران.

من جانبه عبر الشيخ عبده حسين داوح أحد مشائخ مديرية الظاهر عن شكر ابناء الظاهر ورزاح خصوصا و محافظة صعدة عموما لقوات اللواء الثالث العروبة بقيادة اللواء السدعي لما يسطروه من بطولات لتحرير المحافظة من رجس المليشيا الحوثية، مثمنا دور دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، في مساندة أبطال الجيش الوطني في معركة تحرير محافظة صعدة من المليشيا.