تفاصيل إحباط بحرية أميركا تهريب أسلحة إيرانية للحوثيين
قبل 2 شهر, 13 يوم
2018-09-01ظ… الساعة 00:23

التغيير- صنعاء:

اعلنت وزارة الدفاع الامريكية البنتاغون عن ضبطها أكثر من ألف قطعة سلاح على متن قارب مهرب في خليج عدن.. فيما وجهت الحكومة الشرعية اتهامها لإيران بالاستمرار في تهريبها للسلاح للميليشيات الحوثية ودعمهم عسكريا في خرق صريح وواضح للقرارات الأممية.

وأعاد توقيف هاذين القاربين للسطح ملف تهريب السلاح للميليشيات في اليمن رغم الحظر الأممي.

وقالت وزارة الدفاع الأميركية إن المدمرة "يو إس إس جيسون دانهام" صادرت أكثر من ألف قطعة سلاح على متن قاربين شراعيين في خليج عدن وهي منطقة تنشط فيها عمليات تهريب.

البيان الأميركي لم يوجه اتهامات صريحة للحوثيين وإيران بالتورط في عملية التهريب هذه.

أفاد مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، بأن البحرية الأميركية ضبطت مئات من قطع الأسلحة الصغيرة بينها بنادق...

لكن الولايات المتحدة كانت في السابق وجهت اتهامات صريحة لإيران بتهريب أسلحة للحوثيين وذلك بعد ضبط ثلاث شحنات من الأسلحة في نفس المنطقة عام ألفين وستة عشر.

الحكومة اليمنية لم تتردد في توجيه أصابعه الاتهام في هذه العملية إلى إيران الداعم الأكبر لميليشيات الحوثي الانقلابية كما تقول السلطات.

وقالت مصلحة خفر السواحل اليمنية إن القارب كان يقل مئات من قطعه السلاح وأغلبها رشاشات من طراز كلاشينكوف اي كي سبعة أربعين.

وأشار بيان خفر السواحل اليمني إلى وأن عملية توقيف القاربين تمت على بعد 15 ميل بحري جنوب شرق قطاع خليج عدن وأن الأسلحة كانت مرسلة من إيران للحوثيين عبر دولة إفريقية لم يسمها وفي طريقها إلى سواحل الحديدة.

وبحسب البيان اليمني فإن المدمرة الأميركية لا تزال تحتفظ بالأسلحة المصادرة

نقلا عن العربية نت