السفير الاصبحي يلتقي رئيس مجلس النواب المغربي
قبل 2 شهر, 5 يوم
2019-05-16ظ… الساعة 01:20

التغيير- صنعاء:

التقى الأربعاء الاخ السفير عزالدين سعيد  الاصبحي سفير بلادنا في الرباط بالسيد حبيب المالكي رئيس مجلس النواب في المملكة المغربية الشقيقة في مقر  المجلس بالرباط

وفي اللقاء الذي حضره أعضاء لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان المغربي سلمه  الاخ السفير رسالة تهنئة من رئيس مجلس النواب في بلادنا الأخ سلطان البركاني

كما أبلغه تحياته وأعضاء هيئة مجلس النواب اليمني وتاكيدهم على أهمية تعزيز التعاون بين المجلسين في البلدين الشقيقين ورغبة مجلس النواب في تعزيز العلاقات الثنائية وتبادل الخبرات والتجارب وعبر تنسيق زيارة قادمة لممثلي مجلس النواب  اليمني للبرلمان المغربي

و استعرض السفير الاصبحي التطورات الإيجابية التي تمت في مجلس النواب اليمني مؤكدا ان اجتماع المجلس في سيئون حضرموت عمل على إعادة لحمة المؤسسة التشريعية وإكمال الترتيبات الإدارية التي تسمح للمجلس باستئناف نشاطه من عدن وبكل قوة

ودعا مجلس النواب في المملكة المغربية لتقديم الدعم الكامل لتعزيز هذا المسار عبر تفعيل الأنشطة والبرامج التي من شأنها رفع القدرات وتنسيق المواقف المشتركه  وان ذلك سيكون عاملا إيجابيا مهما في هذه المرحلة الهامة التي يمر البرلمان اليمني، وان زيارة وفد برئاسة رئيس مجلس النواب في بلادنا ستعزز من مسار التعاون الأخوي المشترك

كما قدم  السفير عزالدين الاصبحي شرحا وافيا عن التطورات الجارية في اليمن  والدور الكبير الذي يبذله فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية من اجل إحلال السلام في اليمن وإعادة مؤسسات الدولة التي يعمل على تدميرها الإنقلاب الميلشاوي للحوثيين المدعومين من إيران

وان انتهاكهم المستمر لخطوات السلام بما فيها تفاهمات استكهولم يهدد السلام في المنطقة وليس اليمن فقط  موضحا ان الاعتداءات الأخيرة التي طالت خط أنابيب النفط في  المملكة العربية السعودية هو تأكيد على  ما سبق وطرحته الحكومة اليمنية من خطورة الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران واستخدامها كأداة لزعزعة امن واستقرار المنطقة كلها وتهديدها للسلام العالمي وممرات  الملاحة الدولية  الأمر الذي يتطلب تكاتف الجهود لوقف هذا الخطر الذي يتزايد كل يوم

من جهته أكد السيد حبيب المالكي على ثبات الموقف المغربي الداعم لمسار الشرعية في اليمن مرحبا بخطوات مجلس النواب في اليمن 

كما دعا رئيس مجلس النواب اليمني الأخ سلطان البركاني وهيئة المجلس لزيارة المملكة المغربية مرحبا بالتعاون المشترك  وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين على ان يرتب للزيارة  وما يتناسب وجدول المجلسين خلال الفترة القليلة القادمة

وأكد على أهمية تعزيز الحوار الوطني كمخرج حقيقي لأي ازمة وان الحوار هو السبيل الامثل للوصول إلى الصيغة المثلى للسلام، قائلا :

ان اليمن بلد عريق وصانع للحضارة التي أسهمت في ملامح الحضارة الإنسانية بشكل عام وانه  قادر على الخروج من ازمته واستعادة الحكمة التي عرف بها بإذن الله قريبا عبر استعادة وتعزيز مؤسسات الدولة التي ستعمل على فتح افاق الحوار والاستفادة من التنوع في اليمن الذي يصبح مصدر ثراء  وقوة

حضر اللقاء الأخ سالم عوض بن مبارك المستشار في سفارتنا بالرباط