رئيس الوزراء يناقش مع سفير الصين لدى اليمن تطورت احداث عدن الاخيرة
قبل 28 يوم, 17 ساعة
2019-08-18ظ… الساعة 20:16

التغيير- عدن:

استقبل رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم الاحد، سفير جمهورية الصين الشعبية لدى اليمن كانغ يونغ، حيث جرى استعراض المستجدات على الساحة الوطنية والعلاقات الثنائية بين البلدين وآفاق تعزيزها وتطويرها بما يخدم المصالح المتبادلة للبلدين والشعبين الصديقين.

وتناول اللقاء، تطورات الاوضاع في عدن على ضوء احداث التمرد الأخيرة من قبل مليشيا مسلحة تابعة لما يسمى المجلس الانتقالي الجنوبي، والجهود الجارية لتحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة وباسناد والتفاف من الاشقاء والاصدقاء في المجتمع الدولي لعودة الامور إلى طبيعتها والمضي نحو استكمال استعادة الدولة وانهاء الحرب التي فرضتها مليشيات التمرد الحوثية بدعم ايراني.

وجدد رئيس الوزراء، ثقة الحكومة والشعب اليمني بالدور السعودي الفاعل في احتواء الاحداث بالعاصمة المؤقتة عدن، والمضي نحو استكمال اهداف التحالف في استعادة الدولة واجهاض المشروع الإيراني وما يمثله من خطورة على امن واستقرار المنطقة والعالم.. مشيرا إلى ان مرجعيات الحل السياسي المتوافق عليها محليا والمؤيدة دوليا وفي مقدمتها مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، اوجدت معالجات جذرية لكل القضايا بما فيها القضية الجنوبية، ومن شان تنفيذها تحقيق تطلعات جميع اليمنيين في دولة اتحادية ترتكز على قيم العدالة والمساواة والتوزيع العادل للثروة والسلطة.

ولفت الدكتور معين عبدالملك، إلى ان الحكومة وبرغم كل التعقيدات الجارية لن تتوانى عن القيام بواجباتها في خدمة جميع اليمنيين دون استثناء انطلاقا من دورها ومسؤوليتها التاريخية والوطنية في هذه الظروف الحرجة.. معربا عن ثقته باستمرار الدعم الدولي لجهود الحكومة نحو القيام بواجباتها في تحريك عجلة الاقتصاد وتحسين الخدمات وتخفيف المعاناة عن المواطنين.

وشدد رئيس الوزراء على ان الشرعية هي عنوان اجتماع اليمنيين بمختلف اطيافهم وتوجهاتهم، والالتفاف حولها ومساندة جهود التحالف الداعم لها حتى استكمال انهاء الانقلاب واجب وطني ومصلحة عليا للمواطنين، وضرورة ملحة للامن والاستقرار الاقليمي والدولي.

من جانبه، أكد السفير الصيني متانة العلاقة الثنائية بين البلدين الصديقين وموقف الصين الثابت وحرصها على أمن واستقرار ووحدة اليمن وإرساء السلام الدائم فيه والعمل على إنهاء معاناة اليمنيين والحد من تدهور الأوضاع الإنسانية، مجددا دعم بلاده لتطبيق مرجعيات الحل السياسي المتوافق عليها، واستمرار دعم جهود الحكومة الشرعية في كل المجالات.

سبأ