فضيحة للمجلس الانتقالي في أبو ظبي تثير جدلاً واسعا في مواقع التواصل الاجتماعي..صورة+تفاصيل
قبل 24 يوم, 20 ساعة
2019-11-13ظ… الساعة 08:20 (التغيير_متابعات:)

أثارت صورة نشرها القيادي في المجلس الانتقالي هاني بن بريك جدلاً واسعا بين المعلقين على الصورة بين ناقد وساخر.


ونشر بن بريك صورة له يتوسط امرأتين في العاصمة الاماراتي أبو ظبي مما أثارت سخرية وسخط بنفس الوقت بين من يذكره بحرمة الاختلاط وبين من يؤيده على الانفتاح.

وقضى بن بريك سنوات حياته في المساجد والمنابر في تحريم الاختلاط وغض البصر وحرمة النظر الى النساء، وهو من مدرسة تعتبر النظر الى النساء والاختلاط بهن محرماً، غير أنه بعد انخراطه في العمل المسلح وتلقيه دعما من الامارات تحول بشكل جذري واصبح يدعوا الى الانفصال ويرعى عمليات الاغتيالات التي طارت الدعاة وفقا لتسريبات محاضر للنيابة في عدن قبل أشهر.


وعلق بن بريك على الصورة رصدها محرر المشهد اليمني، بقوله:" سعدت هذا المساء بلقاء ابنتنا ميمي ووالدتها الكريمة وأعربت عن سعادتها بزيارة دولة الإمارات وما وجدت من كرم ضيافة، وكان همها ووالدتها السؤال عن مستقبل الجنوب، الجنوب يؤمل على الشباب لبناء المستقبل،  شكرا ابنتي ميمي كنت مثالا لشباب الجنوب الطامح لمستقبل واعد .

 

وعلق على الصورة الصحفي أمجد خشافة بقوله:"  لقاء واختلاط وابتسامات بعد سنوات طويلة في المنابر لغض البصر وحرمة الاختلاط. على الأقل إعمل كتاب مراجعات :  الكُريك.... في مراجعات بن بريك.


كما كتب الصحفي عمار علي أحمد أن هذا انفتاح جيد ياشيخ.

كنا علق ناشطون بسخرية على الصورة حيث قال أحلام علي، أحسن عمل ارجع لك مشرف على ميمي رويري، فيما كتب أخرون تأييدا على الزي الذي ظهر به بن بريك وهو يرتدي العقال الاماراتي.