من وسط صنعاء مشهد يؤكد حقيقة الطرف المسيطر على جبهة «نهم»
قبل 8 شهر, 2 يوم
2020-01-28ظ… الساعة 18:20 (التغيير_متابعات:)

تداولت مواقع التواصل صورة من أمام مستشفى 48 بالعاصمة صنعاء، لمواكب من السيارات التي قدمت لنقل جثامين قيادات حوثية من داخل المستشفى الى عدد من مقابر العاصمة.

 

 

وطبقا لمصادر الصورة أن عدد من أعضاء ما يسمى المجلس السياسي، في مقدمة المنتظرين لخروج جثث قيادات المليشيا التي لقت مصرعها في جبهات نهم وصرواح ومفرق الجوف خلال الأيام الماضية. مضيفة بأن أعضاء "المجلس السياسي " قدموا إلى المستشفى ليتقدموا المشيعين.

 

 

إلى ذلك فإن صدمة أليمة تلقتها ميليشيات الحوثي وفي مقدمتهم زعيمهم عبدالملك الحوثي بعد تكبد ميليشياتهم منذ أكثر من أسبوع، خسائر بشرية ومادية فادحة في جبهات نهم شرق العاصمة اليمنية صنعاء، حيث قتل وجرح المئات من عناصرها وقياداتها الميدانية ومشرفيها حتى عجزت مستشفيات صنعاء وما جاورها عن استيعاب الجثث والمصابين، فقامت بتوزيعهم على مستشفيات المحافظات الأخرى.

 

ونشر المركز الإعلامي للقوات المسلحة ، جانباً من الخسائر البشرية والمادية التي يتكبدها الانقلابيون خلال المعارك الدائرة هناك والتي يخوضها الجيش اليمني، بإسناد من تحالف دعم الشرعية.

 

كما رصدت وسائل إعلام محلية وصول أكثر من 154 جثة لقتلى الحوثيين إلى مشافي العسكري والثورة والكويت الحكومية في صنعاء، فيما شيعت 50 قتيلاً من عناصرها في ذمار وسط اليمن خلال ثلاثة أيام.

 

إلى ذلك نقلت وسائل الإعلام عن مصادر طبية قولها إن المستشفى العسكري في صنعاء استقبل، الجمعة، 74 جثة من عناصر الميليشيات، فيما استقبل مستشفى الثورة العام 59 جثة، فضلاً عن 21 جثة أخرى استقبلها مستشفى الكويت. وأوضحت المصادر أن جميع الجثث قدمت من جبهات نهم، والجوف، وصرواح.

 
 
الأكثر زيارة