الحوثيون يسلمون جثة قائد لواء في الجيش الوطني كان اسيراً لديهم بعد إعدامه وحرق جثته بالأسيت
قبل 4 يوم, 2 ساعة
2020-05-23ظ… الساعة 06:35

قالت مصادر عسكرية، الجمعة 22 مايو/أيار، ان جماعة الحوثي أعدمت عميد في الجيش الوطني وأحرقت جثته بمادة ”الأسيت“، بعد ان وقع أسيرا بأيدي مقاتليها في معارك بمحافظة الجوف (شمال اليمن).

وقالت المصادر :"ان جماعة الحوثي ارتكبت ”جريمة مزدوجة“ (جريمة حرب + جريمة ضد الإنسانية)، في حق العميد، حسين العصيمي بعد أن وقع أسيرا في إحدى معارك الجوف، حيث أعدموه وأحرقوا جثته بالأسيت.

وأشارت المصادر الى ان ”صفقة تبادل أسرى بين الجيش الوطني والحوثيين استمرت فترة كبيرة وأخذت وقت طويل للتفاوض، وتحدد موعدها، الجمعة 22 مايو/أيار.

وخلال المفاوضات تم الاتفاق على ان تفرج جماعة الحوثي عن العميد حسين العصيمي قائد اللواء 161 مشاه المرابط في الجوف مقابل، مقابل الإفراج عن مجموعة أسرى من الحوثيون، بحسب المصادر ذاتها.

وأوضحت المصادر ”انه وأثناء التبادل، تفاجئ وفد الجيش الوطني بأن وفد الحوثيون يسلمه العميد العصيمي، جثة محروقة بالاسيت، في سابقة تنبئ عن مقدار الغدر والخيانة التي تتصف بها جماعة الحوثي“، حسب وصفها.

وطالبت المصادر من‏ المنظمات الحقوقية والجهات المعنية بحقوق الإنسان القيام بواجبها ازاء هذه الجريمة، متوعدة زعيم الحوثيبن وجماعتة الحوثي بالقول: ”ليعلم عبده الملك الحوثي وأدواته القذرة أنه سيحاسب على كل جرائمه“.