الارياني يفتتح معرض المصور الألماني في متحف سيئون
قبل 10 سنة, 11 شهر
2007-12-08ظ… الساعة 20:00
التغييرـ سبأنت: افتتح المستشار السياسي لرئيس الجمهورية الدكتور عبد الكريم الإرياني
ومعه وزير الثقافة الدكتور محمد ابو بكر المفلحي والسفير الألماني بصنعاء ميشيل كلود، وممثل جائزة الاغاخان لفنون العمارة الإسلامية العالمية سهل الحياري اليوم في متحف سيئون معرض المصور الألماني هانز هلفترتز.
وفي افتتاح المعرض الذي كانت السفارة الألمانية بصنعاء أهدت محتوياته من الصور الفوتوغرافية البالغ عددها مائة صورة فوتوغرافية توثق تاريخ اليمن مند فترة ثلاثينيات القرن الماضي لمتحف سيئون اطلع مستشار رئيس الجمهورية على محتويات المعرض من الصور الفوتوغرافية التي سبق وان عرضت في عدد من المعارض بالعاصمة صنعاء وعدن، قبل ان يستقر بها البقاء في متحف سيئون بصورة دائمة.
وطاف الدكتور الارياني في أجنحة المعرض الذي تناولت صوره مظاهر وأنماط الحياة المختلفة في اليمن خاصة في كل من الشحر ودوعن وشبوة والحديدة وعدن والمكلا وعدد آخر في محافظات الجمهورية ما بين عامي (1931-1935) والمطعمة بتعليقاته عن تفاصيل رحلته إلى اليمن.
وزار المستشار السياسي لرئيس الجمهورية على هامش افتتاح المعرض بحضور رئيس الهيئة العامة للآثار والمتاحف عبد الله باوزير ورئيس الهيئة العامة للمحافظة على المدن التاريخية عبد الله زيد عيسى وسهل الحياري ووكيل المحافظة لشئون الوادي والصحراء احمد جنيد الجنيد والوكيل المساعد فهد صلاح، مختلف الأجنحة داخل المتحف واستمع من مدير عام مكتب الهيئة العامة للآثار والمتاحف- مدير المتحف عبد الرحمن السقاف إلى شرح عن محتويات المتحف من الآثار والمخطوطات والقطع والنقوش الأثرية وبعض النماذج من المصنوعات الحرفية والتقليدية من الحلي وحافظات التمر وتبريد الماء القديمة التي يحتويها المتحف .
واعتبر الدكتور الارياني افتتاح المعرض إضافة نوعية إلى جملة ما يحتويه المتحف من الآثار القيمة التي يعود تاريخها إلى بدايات القرن الأول قبل الميلاد.. مؤكدا بان المعروضات المصورة تمثل أجمل وأقدم الصور التي تناولت تاريخ اليمن في تلك الفترة الثلاثينية.
وثمن للحكومة الألمانية دورها في دعم مشاريع وجهود التنمية الثقافية والحفاظ على الموروث الثقافي والحضاري في اليمن ومنح مثل هده الصور القيمة للمتحف.
من جانبه أشاد وزير الثقافة الدكتور محمد ابو بكر المفلحي بمستوى التعاون القائم بين الحكومة اليمنية والحكومة الألمانية في مختلف المجالات وخاصة في المجالات الثقافية ودعم توجهات الحفاظ على التراث والموروث الثقافي والحضاري .. مبرزا أهمية هذه الصور في لفت الانتباه لليمن وزيادة حجم الإقبال السياحي لليمن من الأسواق الأوروبية وخاصة السوق الألمانية.
فيما أبدى السفير الألماني دهشته بمحتويات المتحف من القطع الأثرية وما توثقه من مظاهر وأنماط وحياة وحضارة وتاريخ حضرموت الوادي والصحراء .. أملا ان تعزز هذه المجموعة الصورية التي اعتبرها جسرا ثقافيا العلاقة المتينة القائمة بين الشعبين الصديقين.
ولفت إلى الدور الذي لعبه السيد هانز من خلال عدسته في ترسيخ جذور هذه العلاقات باعتباره كان سفيرا غير رسميا لجمهورية ألمانيا الاتحادية في اليمن خلال تلك الحقبة من الزمن .
الأكثر زيارة
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص