في نشرة الأخبار ( نزار )
قبل 10 سنة, 10 شهر
2007-12-29ظ… الساعة 19:29
التغيير ـ الشاعر د. محمد الشقاع : في نشرة الأخبار ( نزار ) يفتح عيادة لشفائنا مزار
لله درك من طبيب
لم يجد غير الأدب خبزا دواء وأغنية
وزادا في سعير الموت من دون هوية وشعار
لكن هناك من لا يملك الدثار
من  لا يجد لقمة لأخيه أو لأبيه أو لأفواه الصغار
هناك من يجري من شارع لشارع بلا إزار
من يحتسي كوب الغبار
ومن يموت دون قبر  دون أهل  دونما زوار
يجيئون من شعوب من عدن ويطلعون من ذمار
تلقاهم أمامك في ساحة المنزل أو قاعة انتظار
تلمحهم أمامك في شاشة التلفاز أو سيارة الإيجار
وجلهم وكلهم دونما شفاء ودونما كساء ودونما سماء
ودونما نجوم تسعد السمار
وقد يأتون يا صديقي العزيز دونما إشعار
ودون أن يعرفوا أن وجهك الحبيب والطبيب
يشفي الوزراء والأعيان والأخيار
(نزار) استمر حتى تجد كل البلاد طبيبها المختار
واذكرني إن جئت يوما زائرا لا يملك الدينار
الشاعر صالح عبيد باظفاري (بالعاميه اليمنيه)
ممكن نعالج ألف مبدع بالإبر و البنسلين
واش بايعالج حمة الإبداع بين المبدعين
عقولهم جفت من التفكير و القول الرزين
بس كيف بيكتبون نيران الغلا ترشن رشين
لما متى بنظل مزمار داود الحزين
ما نعرف  الفرحه  ولا نعرف نغمة حسين
أنظر إلى إبداعنا كله بكا عبر السنين
تبكي حوف الضاد من إبداعنا والله المعين
من أين بانبدع وبقعه كلها تطحن طحين
والناس تؤكل بعضها وسعيد يحسد سالمين
قالوا الحسد العن من الايدز يهد جسم الحصين
إلى الآن ماله مصل باقي  يعجن الأمه عجين
أيش البصر والحل يا دكتور في هذا اللعين
هل شيء دوا له أو نشل الغث في خلط السمين
 
 
الشاعر محمد مرشد ناجي ( بالعامية اليمنية)
يا(نزار) يا ابن (غانم) ايش دخلك بالدهائم
خسرت أهل المغانم ما في هنا شيء لله
الحب حب الفلوس حتى ولو بالفؤوس
خليك كذا لا تكوس في شيء مقدر من الله
تستاهل اللي جرى لك قد كنت مبسوط لحالك
مالك ومال أهل دارك قدهم على طلبة الله
خالك (علي)كم  شقى و ايش بقى له بقى
ياما و ياما  لقى من العنت يشهد الله
حتى الهدار ما عاد ينفع  قالوا  الجدار دوب يسمع
خليك بعيد من الوجع  يالهاشمي أمرك إلى الله
خالك (علي) قال زمان :
سكو علينا اصا كم اص اصا ياناس
كثر السكوت جاب لي هدره كما الوسواس
 صدري  أنا زي  معلامة تدوي الراس
قدنا مطفري خميد طفران بين الناس
لما أضرب القمل أجي واحمل لبوها فلوس
غيري يرت العسل وأنا ألحس البسباس
الأكثر زيارة
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص