" />
" هود " تطالب بالإفراج عن رهائن في الأمن السياسي ...!
قبل 14 سنة, 1 شهر
2004-09-18ظ… الساعة 19:45
18 سبتمبر 2004م – " التغيير" : طالبت الهيئة الوطنية للدفاع عن الحقوق والحريات المعروفة اختصارا بــ" هود " الرئيس علي عبد الله صالح بالإفراج عن أربعة رهائن من سجن للأمن السياسي ( المخابرات ) . وحصل " التغيير" على نسخة من الرسالة الموجهة إلى الرئيس صالح تضمنت المطالبة بالإفراج عن كل من : ردفان و عارف و أحمد علي سالم المدار وفضل علي منصور الذين يعتقلهم الأمن السياسي منذ
الثالث عشر من مارس المنصرم كرهائن للضغط على شقيقهم ياسر لتسليم نفسه للأمن .
وقالت " هود " في رسالتها " إن نظام الرهائن يعد احد ابرز السيئات التي كان يمارسها النظام الإمامي البائد ، كما انه إجراء مخالف للشريعة الإسلامية لقوله تعالي " ولا تزر وازرة وزر أخرى " صدق الله العظيم . وأضافت : إن نظام الرهائن يعد محرما دوليا وفقا لنص المادة ( 9 ) في الباب الثالث من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وكذلك وفقا لدستور الجمهورية اليمنية الذي نص في المادة ( 47 ) على أن " المسؤولية الجنائية شخصية ولا جريمة ولا عقوبة إلا بناءً على نص شرعي أو قانوني ".
وطالبت الهيئة الرئيس بإلزام الأمن السياسي بالالتزام بالدستور والقانون والتحقيق في واقعة اعتقال المواطنين كرهائن وتقديم معتقليهم إلى القضاء والتوجيه بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلين في الأجهزة الأمنية .
تجدر الإشارة إلى أن المحامي وعضو البرلمان السابق محمد ناجي علاو يعد المنسق العام للهيئة .
الأكثر زيارة
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص