السيسي: لا للمزايدة على جهود السعودية في خدمة الحجاج
قبل 3 سنة, 2 شهر
2015-10-05ظ… الساعة 20:48

التغيير – صنعاء:

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أنه لا يمكن أن يزايد أحد على دور السعودية في خدمة الحجيج، ولدينا كل الثقة في إجراءاتها.

وقال السيسي، في كلمته بالكلية الحربية أثناء احتفالية القوات المسلحة بالذكرى الـ42 لانتصارات أكتوبر، اليوم الاثنين، إن السعودية تستحق التقدير نظرا للخدمات التي تقدمها حكومتها على مدار العام، وليس أثناء موسم الحج فقط، ولا يمكن أن نصدق أن أحدا آخر ينظم الحج غيرهم.

وقدم السيسي التعازي لأسر شهداء الحج، ولكل من استشهد في حادث التدافع بمنى أثناء أداء فريضة الحج.

وأكد الرئيس المصري أن اللقاءات التي حدثت في نيويورك أثبتت أن مختلف الدول تفهمت ما يحدث في مصر، قائلا: "تحدثت مع الجميع أنه إذا لم يتم القضاء على منابع الإرهاب، فسوف يستمر الإرهاب لفترة طويلة".

وشدد على أنه لابد من تطوير وإصلاح الخطاب الديني باعتباره أمرا في غاية الأهمية، ويجب أن نمارس ديننا بما يليق به، حتى لا نسيئ نحن – المسلمين - لهذا الدين.

السيسي: العسكريون تنازلوا عن نصف رواتبهم لمدة 20 عاما

وكشف السيسي أن رجال الجيش المصري ظلوا طوال 20 عاما يتقاضون نصف رواتبهم فقط لتحقيق قدرة اقتصادية تساعد جيشهم، موجها التحية للمشير حسين طنطاوي وزير الدفاع الأسبق صاحب الفكرة.

وأضاف السيسي أن الجيش لابد أن تكون له القدرة الاقتصادية للدفاع على بلده ومنطقته.

وتوجه السيسي بالتحية لجيل أكتوبر الذين قدموا أرواحهم فداء لمصر، وحولوا حالة الانكسار إلى انتصار، مطالباً قوات العرض العسكري بتحية هذا الجيل.

كما توجه بالتهنئة للشعب المصري والعربي، قائلاً: "في تلك المرحلة كان المصريون يدافعون عن أرضهم وعرضهم بجانب أشقائهم العرب الذين تواجدوا مع الجيش المصري وشكلوا ملحمة عظيمة جدا، ولذا نحتاج للتوقف عند دروس كثيرة من حرب أكتوبر".

وأكد السيسي أن وعى المصريين وتضحيتهم وجيشهم وعملهم لن يتسبب في ضياع بلادهم، مضيفاً: "لن يحدث ذلك أبدا، ولن يستطيع أحد أن يمس مصر".

وقال الرئيس المصري إن نكسة عام 1967 لن تتكرر ولن نعود مرة أخرى لزمن الانهزام والانكسار، مشيرا إلى أن أهم الدروس المستفادة من حرب أكتوبر هو العلاقة الوطيدة بين الجيش والشعب، مطالبا الجميع بعدم نسيان هذا الدرس.

العربية نت