نواب في البرلمان المصري يطالبون بمنع زراعة الأرز
قبل 2 سنة, 26 يوم
2016-08-23ظ… الساعة 22:04

التغيير – صنعاء :

 طالب عدد من أعضاء مجلس النواب المصري، بضرورة الامتناع عن زراعة بعض المحاصيل الزراعية على الأراضي المصرية، رغم كونها محاصيل أساسية واستراتيجية، وذلك بدعوى ترشيد المياه نتيجة لاحتياج هذه المحاصيل إلى مياه وفيرة لزراعتها. حيث طالب الأعضاء، خلال اجتماع لجنتي الزراعة والإدارة المحلية في المجلس، بالامتناع عن زراعة "الأرز"، رغم كونه سلعة رئيسية وهامة وحيوية واستراتيجية لدى الشارع المصري، وأيضا الامتناع عن زراعة "البرسيم"، وكذلك فاكهة "الموز". وبرر وكيل لجنة الإدارة المحلية في المجلس، ممدوح الحسيني، طلبه بحظر زراعة البرسيم أن المساحة المزروعة بمحصول البرسيم في الوادي الجديد، على سبيل المثال، تستهلك أكثر من 12 ألف متر مكعب من المياه، وذلك لري نحو 5362 فدانا، وهو ما يعد إهدارا للماء، حيث تكفي كمية المياه هذه لري أكثر من ضعف المساحة لمحاصيل أخرى. كما أوضح النائب أن المستفيد من هذه الزراعة ثلاث شركات فقط وجميعها غير مصرية، حيث إن الأولى سعودية والثانية إماراتية والثالثة كويتية، مشيرا إلى أن ذلك الأمر يعد تصديرا للمياه للخارج وهدرا لها، وتهكم قائلا، "مش عارف بنعمل بيه إيه ومحدش بيستفاد منه غير أشخاص معدودة... بيعملوه عصير برسيم ولا إيه". كما طالب النائب محمد هيكل، عضو مجلس النواب، بمنع زراعة فاكهة "الموز"، لاستهلاكها كميات كبيرة من المياه، وعلق قائلا، "لو مكلناش موز مش هايحصلنا حاجة". أما النائب فتحي الشرقاوي، عضو مجلس النواب، فطالب بوضع قانون لمنع زراعة الأرز، خاصة في محافظة الوادي الجديد، مبررا ذلك بأنه يدمر كميات كبيرة من المياه الجوفية الموجودة، التي تعتبر محزونا استراتيجيا غير متجدد.

المصدر : العربي الجديد

الأكثر زيارة