2020/07/11
  • السعودية تفصل سقطرى عن مفاوضات "الشرعية" و "الانتقالي" لتنفيذ اتفاق الرياض
  • قالت مصادر مطلعة ان السعودية دعت قيادات السلطة المحلية و الأمنية و العسكرية بأرخبيل سقطرى و قيادات الانتقالي العسكرية و المدنية في الارخبيل إلى الرياض.

    و أوضحت المصادر أن قيادات الطرفين وصلوا إلى الرياض تباعا منتصف و نهاية الأسبوع الماضي.

    و كشفت المصادر أن السعودية فصلت المحادثات عن الوضع في ارخبيل سقطرى عن المحادثات التي تجري بين “الشرعية” و “الانتقالي” لتشكيل حكومة جديدة و تنفيذ اتفاق الرياض.

    و أوضحت المصادر أن دبلوماسيين سعوديين من وزارة الخارجية يشرف عليهم السفير السعودي لدى اليمن، بدأوا الخميس الماضي 9 يوليو/تموز 2020، بلقاء الطرفين في جلسة تعارف في احد الفنادق شمال العاصمة الرياض.

     

    و رجحت المصادر أن تبدأ المحادثات بين الطرفين اليوم السبت، بشكل غير مباشر، حيث سينقل دبلوماسيين سعوديين وجهات نظر كل طرف للطرف الآخر. منوهة إلى أن لدى السعودية مقترح للحل في جزيرة سقطرى التي سيطرة عليها قوات الانتقالي نهاية يونيو/حزيران الماضي.

    و رأت المصادر أن فصل السعودية المحادثات عن ارخبيل سقطرى عن المحادثات العامة لتنفيذ اتفاق الرياض، يأتي ضمن مخطط سعودي يهدف لفرض وصايتها على الجزيرة اليمنية الواقعة في مدخل المحيط الهندي، و ابعادها تماما عن الوضع القائم في البلاد، و ربط ادارة الجزيرة و الارخبيل بشكل عام بقيادة القوات السعودية في مدينة حديبو، عاصمة الارخبيل.

    تم طباعة هذه الخبر من موقع التغيير نت www.al-tagheer.com - رابط الخبر: http://al-tagheer.com.com/news112802.html