2020/08/10
  • تحشد المليشيا الحوثية للقتال ضد أبناء ‏محافظة ‎البيضاء بعد اتهامهم بمخالفة البيعة والولاية وقتل الإمام علي بن أبي طالب
  • تحشد المليشيا الحوثية للقتال ضد أبناء ‏محافظة ‎البيضاء بعد اتهامهم بمخالفة البيعة والولاية وقتل الإمام علي بن أبي طالب في استخفاف واضح لعقول اليمنيين وخاصة الأطفال والجهلة منهم .

    وقالت مصادر محلية اليوم الإثنين إن الحوثيين استغلوا ذكرى الغدير والتي يرفضها اليمنيين لتحشد مقاتلين من محافظة صنعاء تحت إسم إعادة بيعه الإمام علي وإعادته إلى سده الحكم .

    واضافت المصادر أن الحوثيين يستغلوا الناس البسطاء للقتال في صفوفهم بعد تحريفهم للتاريخ الإسلامي وتفسيراتهم المغلوطة للقران بهدف استخدام الدين للاستحواذ على السلطة والثروة وإقصاء جميع شرائح الشعب اليمني لصالح السلالة .

    وأكدت المصادر أن الحوثيين يسعوا لاستغلال خرافة البيعة والتي صرفوا لها ملايين الدولارات للسيطرة على محافظة البيضاء بعد فشلهم في التقدم في محافظة مأرب نظرا للطبيعة الصحراوية والتي يفشل في القتال فيها العناصر التابعة للمليشيا والذين ينتمون أغلبهم إلى المناطق الجبلية .

    ووضحت المصادر أن الحوثيين خسروا المئات من مقاتليهم في المناطق المفتوحة في محافظة مأرب و الجوف وهو ما دفعهم للسعي للسيطرة على المناطق الجبلية المطلة على محافظة مأرب لتطويقها وخنقها سواء في صرواح غرب مأرب أو في أطراف محافظة الجوف والتي تخضع لسيطرة المليشيا .

    واشتكت المليشيا الحوثية من خسائرها البشرية الكبيرة والتي فقدتها في الصحاري المفتوحة وفي السواحل نظرا لضعف شعبيتهم بين سكان تهامة وعدم وجود حاضنة شعبية لهم بالإضافة إلى اختلاف الثقافة الدينية لسكان الصحاري اليمنية ذات الطابع الديني السني والذي يرفض خرافات الشيعة وبدعهم بعكس المناطق الجبلية والتي خضعت للحكم السلالي مئات السنين .

    هذا ويشهد تاريخ اليمن الحديث والقديم أن الأحرار من أبناء الشعب اليمني من المناطق الجبلية كانوا يلجئون إلى المحافظات الصحراوية والساحلية للقتال ضد الحكم الأمامي وضد الاستعباد والذي يرفض تقسيم العبودية القائم على سيد - عبد والذي يختزل الأخير في صورة القبيلي .

    تم طباعة هذه الخبر من موقع التغيير نت www.al-tagheer.com - رابط الخبر: http://al-tagheer.com.com/news113526.html