2016/04/29
  • إيران في حضرموت عبر "الحراك الإيراني "
  • التغيير - بشر بن مرضاح المري:

    مع تزامن دخول جيش النخبه الحضرمي لحضرموت بقيادات حضرمية وبدعم جوي ولوجستي من قبل اهلهم واخوانهم في دول الخليج وفي مقدمتهم المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحده . يبدؤ انه كانت هناك خطط ايرانية جاهزة لتنفيذها في حضرموت عبر  الحراك الإيراني بحضرموت والتي تديره أيادي قذره كما افاد احد قادة النخبه الحضرمية .

    وقد عمدت ايران على جعل حراكها بحضرموت يعمل على إثارة الفوضى بحضرموت لتشويه صورة شباب الحراك الحضرمي الذين كانوا يخرجون في مسيراتهم السليمة لأجل تطهير حضرموت من عصابات الإحتلال العفاشي . تلك المظاهرات التي ركب موجتها القيادات الإشتراكية الخارجه عن القانون والتي تسببت في مسيرتها السياسية الطويلة  بالضرر الكبير لحضرموت وأهلها المسالمين .

    وقد افاد بعض الشباب الذين التقينا بهم ان خروجهم في المسيرات في الماضي لأجل حضرموت ضد الشماليين كما وصف ذلك وقال بلهجة حضرميه ملنا حول لابشمال ولاينوب. وقال نحن الان تحررنا منهم بجيشنا الحضرمي وأضاف بعفوية ياريتهم يعلنون استقلال حضرموت معاد بغينا لاشمال ولاينوب بغينا ننفك منهم كلهم وايده الشباب الحاضرين بزامل  "جيش نخبتنا حامي ديرتنا."

    الجدير بالذكر أن الفصيل الحراكي هو الوحيد الذي يعمل حاليا في حضرموت ويثير فيها الفوضى ويرفع أعلام الدولة الإشتراكية الجنوبية ويختطف الصحفيين  هو فصيل الحراك الإيراني الذي يدار من قبل فادي باعوم وباقزقوز وهو احد اعضاء فريق الحوثي في المفاوضات التي تنعقد في الكويت . 

    ويطالب أهالي العاصمة الحضرمية المكلا قوات النخبه إعتبار الحراك الإيراني الذي يثير الفوضى والفتنة داخل المدن الحضرمية جزء من القاعدة فالإرهاب واحد لادين له ولاملة ، وأن جيش النخبه عليه مسئولية كبيره هذه الأيام فبعد تصفية اوكار القاعده عليه تصفية اوكار المخربين من الحراك الإيراني ،

     الجدير ذكره أن الحراك الإيراني الذي اصبح يصفه المواطنون بهذا الوصف  قد إختفأ تماماً فترة وجود القاعدة في المكلا ،وهذا الإختفاء يدل على أنه عمل مع القاعدة وتعاون معها ، كما إختفت مظاهر الفوضى والإبتزاز المنظم للمواطنين والأختطافات والإعتصامات ضد  المرافق الخدماتية من جامعات ومدارس ومحلات تجارية ، ولكنه ظهر فجأة بعد خروج القاعدة مما يدل على التنسيق بينهم ،وإن لم يتم إستئصاله تماماً بسرعه من قبل جيش النخبه  ستشتري الظاهرة مرة اخرى . حتى يتمنى المواطن عودة القاعدة بدلاً من جيش حضرمي لايحيمهم .

     لمتابعة قناة التغيير نت على تيلجيرام

    https://telegram.me/altagheernet

     

     

     

    تم طباعة هذه الخبر من موقع التغيير نت www.al-tagheer.com - رابط الخبر: http://al-tagheer.com.com/news88033.html