الجمعية العمومية للبنك اليمني للإنشاء والتعمير تقر الميزانية العمومية وحساب الارباح للعام الماضي
ارتفاع موجودات البنك الى اكثر من 217 مليار ريال في نهاية 2014م،
قبل 3 سنة, 4 شهر
2015-07-11ظ… الساعة 02:15

التغيير -  رياض الزواحي :

أقرت الجمعية العمومية للبنك اليمني للإنشاء والتعمير الميزانية العمومية وحساب الارباح والخسائر للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2014م.

وأقر الاجتماع الـ 52 بحضور المساهمين وممثلي الجهات الحكومية توزيع الارباح بحسب مقترح مجلس الإدارة وإبراء ذمة مدققي الحسابات عن السنة المذكورة ، ،والترخيص لمجلس الادارة بالتبرع في حدود ما ينص عليه القانون ،فضلا عن إبراء ذمة رئيس وأعضاء مجلس الادارة عن كل ما يتعلق بإدارتهم لعام 2014م.

وفي الاجتماع أكد رئيس مجلس الإدارة حسين فضل محمد هرهرة أن الأوضاع السياسية والأمنية التي تمر بها البلاد انعكست سلبيا على مجمل مناحي الحياة والنشاط الاقتصادي ومنها الجهاز المصرفي الذي يعتبر من اكثر القطاعات الاقتصادية تأثرا بالاضطرابات والتغيرات والأحداث الامنية والسياسية التي انعكست سلبا على الوضع الاقتصادي ومناخ الاستثمار وبيئة اداء الاعمال بشكل عام لارتباط الجهاز المصرفي بجميع القطاعات الاقتصادية .

واستعرض هرهرة الصعوبات التي واجهت البنك خلال العام الماضي خاصة بعد تفاقم الاوضاع في البلاد والتي ادت الى قيام اصحاب رؤوس الاموال بتحويل اموالهم الى العملة الصعبة مما ادى الى ندرة العملة الاجنبية ، بالإضافة الى مشاكل في نقل السيولة وانعدام المشتقات النفطية اللازمة لتشغيل المولدات الكهربائية الاحتياطية، كما تسبب الاختلال الامني الى تعرض بعض فروع البنك إلى عملية سطو والبعض الاخر الى اضرار مادية وتوقف الاعمال في الفروع الموجودة في المدن التي توجد بها اشتباكات مسلحة.

وقال رئيس مجلس الإدارة "على الرغم من ذلك فقد تمكن البنك من تحقيق نتائج جيدة وربحاً صافياً بلغ مليار و 705 ملايين ريال بعد خصم كافة المصاريف والنفقات وضرائب الارباح التجارية والزكاة".

وأشار الى إن موجودات البنك ارتفعت من 210 مليارات ريال في العام 2013م ، إلى اكثر من 217 مليار ريال في نهاية 2014م، فيما ارتفعت ارصدة الودائع من 175 مليار ريال في 2013م إلى 180 مليار ريال وبزيادة خمسة مليارات ريال.

وقال رئيس مجلس ادارة البنك " ان الارباح التي تم تحقيقها كانت بعد استقطاع مبلغ اكثر من اثنين مليار ريال مقابل مخصصات لمواجهة أي خسائر في القروض والسلفيات طبقا لتعليمات البنك المركزي اليمني "

وأضاف " انه لم يتم اضافة ارباح استثمارات البنك في الشركات والبنوك لعدم توزيع ارباحها نتيجة عدم اجتماع الجمعيات العمومية لهذه المؤسسات والشركات حتى الان ، اضافة الى تحمل البنك المصاريف الإدارية والعمومية بما فيها مصاريف التأسيس لنشاط الفروع الإسلامية التي باشرت عملها في الربع الاول من نفس العام ".

واعتبر الارباح المحققه للعام الماضي 2014 ممتازة بكل المقاييس في ظل الظروف السياسية والأمنية التي تمر بها البلاد وما صاحبها من تداعيات تمثلت في الركود الاقتصادي.

واستعرض اهم الانجازات التي شهدها البنك العام الماضي ومنها استكمال إنشاء وتجهيز مباني خاصة لفروع البنك في " التربة ، وبيت الفقيه، وفرع حجة ، واستكمال تجهيز المقر الجديد لفرع حدة بأمانة العاصمة وفرع الزبيري ، بالإضافة الى زيادة عدد اجهزة الصرافات الآلية من 44 جهاز إلى 69 جهاز ، فضلا عن تشكيل لجان منبثقة عن مجلس الإدارة لتطبيق مبادئ الحوكمة وتحقيق مزيد من الشفافية .

وثمن رئيس مجلس إدارة البنك جهود محافظ البنك المركزي في تطوير اداء القطاع المصرفي في اليمن من خلال تنفيذ سياسات مصرفية ورقابية حكيمة وفعالة.

الأكثر زيارة